الثلاثاء، 31 مارس، 2009

من غير شفقة ولا رحمة


ولتكملة الحوار الخاص بالتغيرات التي طرأت على الشعب المصري وحتى نتواصل ونكثف البحث على الشعب المصري الأصيل الذي تاه وجاري البحث عنه لإعادته إلى مصر .


في يوم من الأيام أستقليت المترو المتوجهه من محطة المعادي إلى محطة جمال عبد الناصر ( الإسعاف ) وكعادتي جلست أقرأ .. وفجأة بدون مقدمات سمعت هذه الكلمات مع صوت ضرب مبرح داخل عربة السيدات بالطبع !!!


غور من هنا قوم كاتك مصيبة تاخدك وكان المترو في محطة الملك الصالح ومتوجه إلى محطة السيدة زينب وإليكم المشهد :


واحدة ست ومعاها طفل وبتضرب طفل صغير لا يتعدى عمره ثلاث سنوات بالقلم ومسكاه من هدومه الممزقة وبتركله جامد والناس بتشجعها بالكلام ايه القرف ده أحنا عارفين بيخلفوهم ليه .
لأن الطفل كان نايم على كرسي وشاغل مكان ، وكان المترو وقف في محطة السيدة زينب ونزل الطفل من العربية وهويبكي مش عارف يروح فين ولاحول ولا قوة الا بالله .. هدومة مقطعة وحالته تصعب على قلب الحجر .


المهم دمي غلي ومقدرتش اسكت لأني مابحبش الإفتراء والغلط ووجهت الكلام الآتي لكل الموجودات بما فيهم الست الي ضربت الطفل .


.. أتقي الله أتقوا الله حرام عليكم ووجهت للست إلي ضربت الطفل هذه الكلمات ( أنت تقبلي حد يضرب أبنك ) أفترضي أن مرات أبوه طرداه أو جوز أمه خلي في قلوبكم رحمة .


.. وكانت إلإجابات كالتالي ( لما هما مش قادرين يربوا عيالهم بيخلفوهم ليه زي الأرانب ) .


.. وكان ردي عليهم كالآتي الشعب المصري ميعرفش يعني إيه تكوين أسرة ومسئولية أطفال ولا تعرفوا يعني إيه مودة ورحمة .. والأطفال هي الي بتدفع الثمن أنتو عايشين كدة مافيش حد بيحس إلا بنفسه بس وجاءت محطة جمال عبد الناصر والحمد لله إني نزلت من المترو قبل !!! ..
فين الرحمة الى كانت في قلوب الشعب المصري الناس قلوبها بقت حجر .

وللحديث بقية

الخميس، 12 مارس، 2009

المتهم بقتل هبة ونادين برئ حتى لوكان هو القاتل


كلنا تابعنا النشر في وقائع جريمة مقتل هبة ونادين البشعة والتي تتداول جلساتها حاليا .. فا .. وسائل الإعلام منذ بداية الإبلاغ عن أكتشاف الجريمة وهي لم تكف عن النشر عن ملابسات الجريمة سواء أكانت خاطئة أم صحيحة .. وتطل كل يوم علينا بأخبار جديدة عن محاكمة المتهم او بمعنى أدق الشاب الذي القى القبض عليه بتهمة القتل .. وعن الأدلة الجديدة وعن أراء الشارع المصري حول الجريمة..


من المتهم ومن البرئ

من الذي بإهماله دفع شابتين في مقتبل العمر للقتل بهذه الطريقة الوحشية .. فالفتاة دائما في احتياج للرعاية والحماية كون انها أنثى في مجتمع شرقي لا يرحمها ولا يشفق عليها حتى لوكانت في سجن مغلق بدون نوافذ أو ابواب ..

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته ) .. فالمدان هما اهالي الضحيتين الذين تركوا فلاذات أكبادهم بدون حماية .. فالبنت قبل الزواج تحتاج الى رعاية وحماية اهلها وبعد الزواج يكون الزوج هو المسئول عنها .. حتى لو بلغت اعلى المناصب والدرجات..



فإذا كان محمود عبد الحفيظ هو القاتل أو غيره .. فلا نلومه لانه سنحت أمامه الفرصة ووجد الغنيمة بلا حارس ، ولن نقول انه كان من الممكن ان يفعلها لو كانت هناك اسرة كاملة مقيمة في الشقة وليست فتاتتين لاحول ولاقوة بهم فما بالكم من رده فعلهم أمام قاتل .. في اعتقادى لم يكن يجرئ على اقتحام الشقة ابدا أو كان سيلقي حتفه أو عقابه .. بدون خسائر كبيرة أوخسائر متساوية ..


فأيا كانت تلاهي الحياة من غربة وجمع مال وشهرة لا يعوض بأي حال شعور الدفئ العائلي والحماية للأبناء وبالأخص لو كانو ا فتيات يحتاجون الى رعاية ومراقبة أب وحنان أم ..فأين كانوا أهالي الضحيتين وقت ارتكاب الجريمة؟؟؟؟


وهذا هو الجزء الثاني من فيديو المعاينة والذي يناقش فيه المتهم وكيل النيابة والذي استشهد به


محامي المتهم أمام المحكمة ..





وأخيرا ..


الحكم الأول والأخير للقضاء


الحكم على منتظر الزيدي بالسجن ثلاث سنوات

المصدر : أخبار البغدادية

وقائع جلسة محاكمة مراسل البغدادية منتظر الزيدي يوم الخميس 12\3\2009

بدأت في تمام الساعة الحادية عشرة صباحاً بتوقيت بغداد الجلسة الثانية لمحاكمة مراسل البغدادية منتظر الزيدي في مبنى المحكمة الجنائية المركزية في بغداد وسط إجراءات أمنية مشددة حيث نقل الزيدي بسيارة محاطة بحماية مشددة الى مقر المحكمة قبيل بدئها بوقت قصير جدا ً.

وكان يفترض أن تبدأ المحاكمة الساعة العاشرة لكنها بدأت متأخرة بسبب الأجراءات الأمنية المشددة.وبدأت الجلسة برئاسة القاضي ( عبد الامير الحساني ) الذي أعلن في بدايتها أن الامانة العامة لمجلس الوزراء اجابت على استفسار المحكمة الذي ارسل اليها بتاريخ 19\2\2009و الذي تلخص في سؤالها هل ان زيارة الرئيس الامريكي جورج بوش الى العراق بتاريخ 14\12/2009 زيارة رسمية ؟و قد تضمن الكتاب الاجابة بنعم كانت رسمية .


عندها طلب المحامي طارق حرب عضو هيئة الدفاع الحديث فسمح له القاضي .

قال طارق حرب ان هذه الدعوة المقامة ضد الزيدي يفترض ان تقوم بموافقة رئيس الوزراء العراقي بموجب الأمر رقم 7 الصادر عن الحاكم المدني السابق للعراق بول بريمر و الذي ما يزال نافذا ً . بموجب المادة 130 من الدستور العراقي التي تقول تبقى التشريعات نافذة ما لم تعدل او تلغى.و طلب طارق حرب من المحكمة مفاتحة السفارة الامريكية في بغداد و طلب تأكيدها رسميا ً قول الرئيس الامريكي جورج بوش عقب الحادث مباشرةً جملة ( إن هذه هي الديمقراطية ) ، وتزويد المحكمة بتصريح للرئيس السابق جورج بوش بأن ما حدث لا يزعجني وتصريح المتحدث بأسم البيت الأبيض بوصف ما حدث بأنه أمر طبيعي ، وأضاف حرب إذا تعذر على السفارة تزويدنا ذلك بكتب رسمية أطلب الأعتماد على وسائل الأعلام من صحف وأقراص مدمجة تضمنت هذه التصريحات..


رفض القاضي الطلب الذي تقدم به المحامي طارق حرب طالبا منه ادراج ذلك خلال مرافعته، اعترض حرب متذمرا وغادر قاعة المحكمة قائلا هذا طلب وليس لائحة دفاع .توجه القاضي لمنتظر الزيدي بالسؤال:- هل انت مذنب؟- رد منتظر : لا انا بريء.ثم تحدث المدعي العام وطالب بادانة منتظر وحكمه وفق المادة 223.


بعد ذلك قرأ المحامي ضياء السعدي رئيس هيئة الدفاع عن منتظر لائحة الدفاع. بعد ذلك سأل القاضي منتظر : هل لديك أقوال أخرى ، وعند محاولة منتظر الأجابة سبقه القاضي بالقول : كلام آخر غير إفادتك .. فصمت منتظر . بعد ذلك رفعت الجلسة للمداولة إستغرقت عشرين دقيقة عاد بعدها طاقم المحكمة وطلب من هيئة الدفاع فقط الدخول ودخل منتظر أيضا وسط حماية مشددة .


ثم نطق القاضي بالحكم ثلاث سنوات سجن لمنتظر الزيدي.عقب ذلك قال منتظر عاش العراق .. عاش العراق .. روحي فداء لكل الشهداء..


رفعت الجلسة
_________


تعليق


إذا كنت قدحكم على منتظر الزيدي بالسجن ثلاث سنوات لرفضة وجود بوش وجيش احتلاله في بلاده والتي تحولت بحور من الدماء ؟


فأي حكم يستحقه بوش ؟

الخميس، 5 مارس، 2009

سممونا وفيرسونا وسرطنونا كمان وكمان

بعد ماقرأنا عن كارثة صناعة الأكواب والمعالق والعلب البلاستيك في مصانع بئر السلم من تدوير مخلفات المستشفيات وهي عبارة عن .. اكياس الدم الفارغة بعد الإستعمال , سرنجات الحقن بعد الحقن وحدات غسيل الكلى وفلاتر ترشيح الدم المستعملة, وقفازات العمليات الجراحية ..!! بالتأكيد مافيش حد فينا استغرب لأننا في عصر أشباه البشر .


تحيا الصين

في الصين وفي واقعة لبن الأطفال الملوث تم اعدام اثنيين من المسئولين لكن الي متأكدة إن الحكم في فضيحة تدوير المخلفات عندنا حيساوي الحكم بــ قتل معزة أو حمار بالخطأ يعني في الآخر حبس ... الي لو حدثت في اي دولة من دول العالم العاشر..... لكان تم اعدام أصبح متعهدو جمع القمامة من المستشفيات والمسئولين عن خروج المخلفات من المستشفى وصاحب مصنع البلاستيك المخالف في ميدان عام ( عقوبة المفسدين في الأرض ) ومنع بناء بئر سلم في الدولة كلها لأي مبنى ..


حتى لعب الأطفال الأبرياء

والكارثة الأكبر أن القطن المستعمل في الجراحات والملئ بالدماء الملوثة وبقايا الجروح بيتم حشو دمى ولعب الأطفال بيه .. بعد وضع مادة تمتص اللون الأحمر او الألوان بس من غير حتى تعقيم وبعد كدة .. يلعب الطفل بكل الأمراض الي موجودة بداية من السرطانات نهاية بالفيروسات .. !!! ادي الضمير ولا بلاش


شاليموه مصاصة لونه اسود وبالونات الدم الملوث

كنت راكبة المترو وقاعدة جنبي طفلة مع مامتها وفي ايدها مصاصة وبصت لي وضحكت ومدت ايديها ليا بالمصاصة ... الي لفت نظري ان لون الشاليموه اسود زي اكياس القمامة ... قتناقشت مع مامتها في الموضوع
واكدت لها ان البلاستيك ده مش نقي وانهم حتى ماقدروش يحولوا لونه من تلوثه

قالت لي ... والله تعباني كل يوم والتاني عند الدكتورة مابين انيميا الى نزلة معوية وجنبها بيوجعها والدكتورة محرجة عليا انها متأكلش اي حاجة في الشارع بس حاعمل لها ايه اطفلة ؟؟؟ وفعلا البنت لونها شاحب ووجها فيه بقع بيضاء


.. يبقى العيب في الرقابة الصحية الي مش معترفة بصحتنا الآدمية والي المفروض توفر للطفل والمواطن ابسط درجات الحماية ومش بس الشاليموه .. لأ ده كمان بيتم تصنيع بالونات الأطفال من نفايات المستشفيات كمان .. يبقى منستغربش من تزايد اعداد اصابة الأطفال كتيرة لدرجة انشاء مستشفى لسرطان الأطفال .. فالسبب معروف

هو احنا فين!!
في بلد فيها ناس .. بشر ولا أنا غلطانة ..


التطور الطبيعي للشعب المصري

ولا زي مابيقولوا ان شعبنا معدته بتهضم الزلط والحديد مانكنش حنتطور وحنتقلب نعامة ونندبح في الآخر آكثر ماحنا مدبحوين ..بس ياخسارة مش حننفع حد يآكلنا !!!!! لأن لحمنا حيبقى ملوث ومسمم وميصلحش


من شهر فات

كل اعتقادي ان الشراب في اكواب بلاستيك اي شئ ساخن بيسبب سرطان المعدة أو سرطان في الدم .. لتفاعل المادة الكيميائية مع الحرارة ... لكن بعدها أكتشفت ان فيه أشباه بشر عايشة على دم ولحم الغلابة والبسطاء وبتغتال براءة وصحة الطفولة ... علشان عارفين أن العقاب حيكون بسيط ... أي مفتش في الصحة عارفين طريقه التعامل معاه والفلوس بتعمي النفوس وبتخلي البشر أشباه بشر عبيد للمال ....


سرطان وفيرس C , A وإيدز و نزلات معوية وقرح بالمعدة
وكل الي عاوزه حتلاقيه .... بس المشكلة انه اجباري وأنت وحظك

من أول علبة ومعلقة الكشري , الزبادي والأرز بلبن , لغاية شاليموه الأطفال , واكواب الشاي البلاستيك دا طبعا بخلاف الغذاء الملوث والمرشوش يعني الي بيأكل من السوق مش بيحقق الرقم القياسي بس في السكر والقرح والسمنة لا دا بيأخد معاهم هدية السرطان والفيروسات... كمان الي بيأكل من البيت في غير مأمن من تناوله اغذية فاسدة ومرشوشة مبيدات مسرطنة ويبقى كدة حققنا كل الأرقام القياسية العالمية في الأمراض ومحرمناش نفسنا من حاجة هو فيه حد زينا....!!


الشكوى لغير الله مذلة

رحت اقدم شكوى لوزارة الصحة في شخص بيصنع غذاء فاسد وملوث في دورة مياة العمارة والي استولى عليها بالغصب .. وبما انه صاحب مفتش الصحة ( الروح بالروح حرامي ومرتشي ماتفرقش ) قالي لو مش عاجبك عزلي احسن ... رحت وزارة البيئة قالولي بالحرف الواحد في مكتب شكاوى المواطنيين أحنا منك نعزل احسن حتتعبي نفسك على الفاضي لوقدمتي 100 شكوى ورفعتي مليون قضية...ياسلام ونعم التعاون هي ديه الروح الرياضية والإقتراحات المثمرة الي بتحافظ على صحة المواطن ..



حسابكم عند الله عسير

كل متخاذل في تأديه وظيفته من اصغر لأكبر مسئول حيتحاسب بعدد كل نفس مرضت وماتت بسبب الغش وفساد النفوس .. الدنيا ما بتدومش لأحد احنا مش مخلدين فيها ومافيش حد بيموت وسلطته بتشفع له ولا بيدفع رشوة علشان مايتحاسبش في الأخرة ويعدى من جهنم وبئس المصير .. لوكان عنده قناطير مقنطرة من الأموال.. مابتشتريش الحياة ولا الصحة ولا الإعفاء من العقاب في الآخرة .. بس مين الي يعرف الناس في غفلة ...


حأقول ايه ..غير؟

ألف سلامة عليك ياصحتنا بقالنا كتير ماشفنكيش