الثلاثاء، 4 نوفمبر 2008

كارثة صحية في المخابز الأفرنجية




تقريبا غالبيتنا كشعب مصري اتعودنا لو الصبح في كتير من الأوقات المعتاد بنأخذ على الفطار قبل ماننزل من البيت
مخبوزات زي البقسماط والفطائر والفايش على الفطار مع كوباية شاي بحليب وننزل نروح مصالحنا .
مين مننا مابيحبش طعم اي شئ مقرمش زي البقسماط او الفايش او العيش السن أو الفطائر والقراميش الي بيخبز في المخابز الأفرنجية .

لكن الكثيرين منا لم يطرأ لخاطرهم شئ مهم جدا إن ممكن البقسماط المحبوب يكون سبب رئيسي لأخطر الأمراض بداية من تقرحات المعدة .. الإلتهاب الكبدي إلى السرطان الله يشفي مرضى المسلمين جميعا .

تعالوا نشو ف إزاي ؟


أول شئ المخبز الأفرنجي ينقسم لقسمين:
1.. القسم الأول
أ.. الداخلي وهو درجة حرارته عالية جدا نتيجة لوجود الأفران وبيئة مناسبة لتخمر العجين وبيتم فيه الخبز .


ب .. وطبعا لازم ينطبق على الخباز ابسط القواعد الصحية من قص الأظافر وتنظيف اليدجيدا كويس وغسلها مابين العجائن المختلفة لضمان ان العجينة ماتتخمرش في ايده إلى الكشف الدوري
على الرئة واخذ عينة من الدم لضمان عدم اصابته بأي فيرس ينتقل عن طريق التنفس اوجرح ونزف دم لاقدر الله .. طبعا ده المفروض الي يتم في اي دولة اي كان حجمها دولة كبرى او من دول العالم العاشر حتى .. ياترى ايه إلي بيتم عندنا !!!


بلاش احلام اليقظة ديه ..

2.. القسم التاني
من المخبز وده الأهم الي بيتم فيه عرض المخبوزات والبيع وديه كارثة بكل المقاييس

أ .. القسم الخارجي للمخبز تقريبا مفتوح على الشارع وبيعرض المخبوزات في الهواء المحمل بعوادم السيارات والأتربة على مدار ساعات مختلفة من اليوم الي نمو الفطريات والميكروبات المختلفة وشديدة الخطورة والسمية.

ب .. غالبية المخابز تحفظ المخبوزات عند الإغلاق داخل المخبز دون وضعها في دولاب خاص وهي اماكن رطبة وهي تشكل بيئة مناسبة لنمو وتكاثر الفطريات .. المخبز مش كل يوم حيخبز عيش سن أو بقسماط طازج أو فايش لا .. بيتم الخبز في يوم محدد في الأسبوع بكميات تكفي لإحتياج المنطقة المتواجد فيها المخبز لمدة أسبوع وده طبعا توفير لطاقة المخبز الإنتاجية من كهرباء وماء وإستهلاك اجهزة .

ج.. في خلال وقت قصير ومع برودة المخبوزات وزيادة الرطوبة يبدأ تراكم ونمو فطريات لا ترى بالعين المجردة ومع مرور الوقت والساعات تنمو بشكل متزايد طبعا مع الذباب والعوادم وتتكون الخلطة السرية الي ملهاش زي ... وتؤدي مع الإستمرار على استهلاك المخبوزات المخزنة الى تقرحات بالمعدة والقولون والتهاب كبدي متحور الى الإصابة اخطر الأمراض .


د .. والدليل .. لو أشترينا مخبوزات بما فيها الفينو وتركناها في البيئة الخارجية للمطبخ او في اي مكان في البيت من غير مايحفظ بالثلاجة ، طبعا مع الفارق في نظافة البيئة المحيطة فالبيت اقل تلوثا من المخبز ,, وتناولناه حنلاحظ تغيير في الطعم واللون نتيجة لنشاط الفطريات .
المخبوزات المغلفة
المخبوزات الي في السوبر ماركت ومغلفة والي الغالبية بيعتقد إنها آمنه !! .. أشد خطورة من إلي بتصنع وتخبز في المخبز ؟ لأن بالإضافة الى تخزينها لمدة تصل الى شهر او اكثر بيتم اضافة مادة حافظة تتفاعل مع عناصر الجسم الطبيعية التي بيفرزها وهي طبعا عناصر كيميائية ضد طبيعة الجسم وتتسبب في أمراض خطيرة وأيضا تفاعل مواد التغليف وإنحلالها بمرور الوقت وترسبها على المخبوزات .

وطبعا مافيش أي توعية من أي جهة صحية .. وتفكير شعبنا معروف كويس أول شئ حيقول ايه الوسوسة ايه الجنان ده بكيتريا ايه ديه الي بتتكلم عليها ؟ ..


مش عيب ولا وسوسة ان الإنسان يحافظ على صحته والأمراض الي بتزيد يوم عن يوم في مصر وبتكلف الناس حياتهم بسبب قلة الوعي .. العيب اننا نقف موقف المتفرج الساخر الذي يسخر دائما الى ان نجد انفسنا في مرحلة اللاعودة .


درهم وقاية ولا قنطار علاج

طالما مافيش رقابة صحية من أي جهة لا على طريقة صنع ولا تخزين ولا تاريخ صلاحية يبقى لازم نكون رقباء نفسنا على الأقل
نشعر اننا انجزنا شئ مهم في حياتنا وحافظنا لو على جزء صغير من صحتنا الي كل يوم بنفقد جزء منها مع التلوث المتزايد والمحيط بنا .


وللحديث بقية

هناك تعليقان (2):

Nabil يقول...

وادى العيش كمان .

انت بتفكرينا بالحاجات اللى احنا عاملين نفسنا مش واخدين بالنا منها.

بارك الله فيك.

المشكله ان الناس معندهاش بدايل حقيقيه
لان ممكن يكون فى منتجات جيده الى حد ما وبتتباع كانها فى السوق الاوروبيه طب الناس تعمل ايه.؟؟

والله الدنيا بقت عجيبه وكمان لسه مش عارفين فى ايه بكره

ارق تحيه

حياة يقول...

نبيل
د
بارك الله فيك
ألف شكر على أرائك الصائبة دائما

بس احنا نسينا أهم بديل وهو اننا نتعلم نصنع غذائنابإيدينا لاننا حنصنعة لنفسنا بس احنا بقينا نحب كل شئ سهل وبسيط وسريع ويمكن ده من اهم اسباب انتشار الأمراض الخطيرة .

أسعدني مرورك الكريم

أطيب تحية